آخر الأخبار

أغمضت عينيّ ووقفت حائرة في العتمة هذه أبحث عن ذكريات الطفولة. تسابقت الصور في مخيلتي  بسرعة، وإذ بجفوني تنفتح من تلقاء نفسها، لكنّي أعود وأغلقها من جديد.

ما الذي كانت تتوقعه تينا عندما غادرت توغو لتعمل في لبنان يا تُرى؟ هل فكّرت بأنها قد تعمل لمدة خمسة أشهر دون أن تنال ليرة واحدة من أجرها؟ هل توقعت أنها ستنام على فراش في أرض المطبخ، أم ستُمنع من التكلم مع أي شخص حتى العاملة التي تشاركها المنزل نفسه؟
غالباً ما يتمّ التركيز عندما نريد الكلام عن إنجازات النساء، على اللواتي وصلن الى مناصب عالية أو ربحن بطولات أو أحرزن أرقاماً قياسية. ننسى أننا نُقابل في حياتنا اليومية شخصيات "بطولية" ومؤثرة ومُلهمة لم يعرف بها أو سمع بقصّتها أحد. سننشر مجموعة من السير لنساء "عاديات"، غير مشهورات أو معروفات، أبدعن في إصرارهنّ على التمسّك بالحياة.
لجأت رونة وعائلتها الى لبنان منذ حوالي ثماني سنوات، ولم تحظ على فرصة إكمال تعليمها في البداية. تتحدث عن التغيير الذي طرأ على حياتها بعد مشاركتها في الجلسات التوعوية التي نظمتها كفى ضمن مشروع حماية الأطفال وعن عودتها الى المدرسة.

"كفى أعطتنا الكثير من القوّة. رمّمت معنا ما تهدّم، عالجت الدمار وعملت على بنائنا داخلياً من جديد".

نساء قضاياهنّ توزّعت على المحاكم الشرعية والجعفرية والروحية والمذهبية، التي تجتمع قوانينها على التمييز ضد المرأة. منهنّ تزوجن وهنّ قاصرات، أو مُنعن من مشاهدة أولادهنّ، أو حُكم عليهنّ بالنشوز لأنهن التجأن الى مراكز إيواء.
كما جرت العادة، كلّما أرادت مؤسسات الدولة التهرب من مسؤولياتها، تجد كبش فداء لترمي عليه مواصفاتها الأكثر سوءاً.

"عندما كنت صغيرة كنت ألعب مع فريق كرة قدم أسترالية، جهل الأولاد الذكور الذين كنت ألعب معهم أنني فتاة لسنوات عديدة. وعندما علم أحدهم بالأمر، بدأ بالبكاء".

النساء في لبنان هن الأكثر معاناة من غياب قانون مدني للأحوال الشخصية، يضمن لهن المساواة فيما بينهن وأيضا فيما بين المواطنين والمواطنات بشكل عام، ويكون مدخلا لإعادة الانصهار الوطني في إطار دولة مدنيّة جامعة.
"الجرائم المُخلّة بالأخلاق والآداب العامة –الإعتداء على العرض- الفحشاء- مناف للحشمة- الحض على الفجور"، هي المصطلحات المستعملة في قانون العقوبات اللبناني للإشارة الى جرائم الإعتداء الجنسي أو الإغتصاب.

"أمك تضع لك الطعام في التابيروير مذ كنت طفلاً، الآن هو وقت إعادة الجميل.

أصدرت محكمة التمييز الغرفة السادسة برئاسة القاضية سهير حركة والمستشارين فادي العريضي ورولا مسلم، قراراً يقضي بإعادة النظر بمحاكمة زوج رلى يعقوب، كرم البازي، بعد قبول طلبي

قال زوج نسرين ستوده، محامية حقوق الإنسان الإيرانية الشهيرة المسجونة منذ حزيران الماضي، رضا خندان إنّ محكمة إيرانية عاقبت زوجته يوم الإثنين بالسجن 38 عاماً وبـ148 جلدة

عبّرت وزيرة الداخلية ريا الحسن مؤخراً عن موقفها الإيجابي من الزواج المدني ونيّتها السعي لفتح حوار جدّي مع المرجعيات الدينية وغيرها حتى يتمّ الإعتراف به في لبنان.

يجنون على البنت عندما يزوّجونها في سنّ مُبكرة. لا أريد أن تتكرّر الغلطة التي حصلت معي مع بنات أخريات.

تجري التحضيرات للجزء الثالث من مسلسل «الهيبة» الذي حقّق نسب مشاهدة مرتفعة في الموسمَيْن الماضيَيْن. في الجزء الأوّل، رضخت نادين نجيم لقيَم العائلة. وفي الجزء الثاني، تعرّضت نيكول سابا للضرب من زوجها «الشهم». فأيّ صورة للمرأة ستظهر في الجزء الثالث مع سيرين عبد النور؟
إستطاع العاملون على مشروع حماية الطفل واللجان أن يوقفوا بتدخلهم مع الأسر في السنتين الأخيرتين 26 زواجاً مبكراً.
هناك عوامل عديدة في فرنسا تربط اليوم بين الأجساد المُستعمرة والمعنّفة سابقاً وبين أجساد ما بعد الإستعمار، التي لا تُعدّ متجانسةً مع قيم الجمهورية الكونية. الحالة الفرنسية مثيرة للإهتمام بهذا المعنى في علاقتها المركبّة مع بعض القضايا النسوية، وفي ازدواجيتها حيال المواطنين المتحدّرين آباؤهم أو أجدادهم من بلدان الاستعمار السابقة.
كشفت عن مجازر صدّام حسين في العراق. واجهت القذافي بعد الثورة، وقدّمت الرواية المضادّة في بابا عمرو. ماري كولفين، الصحافية الأميركية التي خسرت عينها اليسرى في سريلانكا وخسرت حياتها في سوريا، تخوض حربها الخاصّة على الشاشة الكبيرة.